الوثيقة | مشاهدة الموضوع - مقتل وإصابة نحو 20 من «عراقيي رفحاء» احتجوا على تقليص معاشاتهم
تغيير حجم الخط     

مقتل وإصابة نحو 20 من «عراقيي رفحاء» احتجوا على تقليص معاشاتهم

القسم الاخباري

مشاركة » الأحد يوليو 12, 2020 11:01 pm

6.jpg
 
بغداد ـ «القدس العربي»: سقط أكثر من 20 شخصا بين قتيلٍ وجريح من «الرفحاويين»، أمس الأحد، على يد قوات الأمن عند الحدود الجنوبية للعاصمة العراقية بغداد، في أثناء محاولتهم دخول العاصمة للتظاهر قرب المنطقة الخضراء، شديدة التحصين، للمطالبة بإيقاف قطع معاشاتهم الشهرية.

وفي 22 يونيو/حزيران الماضي، قررت حكومة مصطفى الكاظمي، تقليص الرواتب التي يحصل عليها المستفيدون من «قانون رفحاء».
و»قانون مخيم رفحاء» نسبة إلى «مخيم رفحاء» الواقع داخل الأراضي العراقية، على بعد 20 كم من مدينة رفحاء السعودية، التي استقبلت فيه المعارضين لنظام صدام حسين بعد عام 1991.

«حزب الله»: جاهزون عسكريا لإخراج القوات الأمريكية من البلاد

وفي منطقة الحصوة التابعة لقضاء المسيّب الذي يتبع إدارياً محافظة بابل المحاذية للعاصمة من جهة الجنوب، منعت قوات الأمن المتظاهرين من دخول بغداد، الأمر الذي أدى إلى اشتباكٍ بين المتظاهرين وتلك القوات التي شرعت باستخدام الرصاص الحيّ في تفريق الجموع المحتجة، مما أدى إلى مقتل شخصين وإصابة نحو 20 آخرين، حسب المصادر.
وظهر في مقطع فيديو أحد المتظاهرين وهو يقول: «تفاجأنا بنزول قوات خاصة (اعتقد) أنها تابعة لجهاز المخابرات ومكافحة الإرهاب»، مبيناً أنه «بعد الحديث معهم بشكلٍ هادئٍ وسلّمي، واجهونا بالضرب والشتائم وإطلاق الرصاص الحيّ».
إلى ذلك، أعلن المسؤول الأمني في كتائب «حزب الله» العراقية، أبو علي العسكري، الأحد، «كامل الجهوزية» للعمل العسكري الواسع لإجبار القوات الأمريكية على الخروج من البلاد.
وقال العسكري في بيان: «ليعلم الأمريكان يقينا، أن قرار إخراجهم لا رجعة فيه، ولا تساهل، ولا تجزئة، ولن يستطيع أي كان تطمينهم أو حمايتهم».
وأضاف: «لا بد من استمرار المقاومة بالضغط الشعبي والسياسي والإعلامي والأمني مع كامل الجهوزية للعمل العسكري الواسع حتى يرضخ هؤلاء (الأمريكان) القتلة إلى إرادة الشعب».
وتابع: «إنهم (الأمريكان) لا يفهمون إلا لغة القوة وكسر الإرادة ونحن لها».
العناوين الاكثر قراءة









 

العودة إلى الاخبار