الوثيقة | مشاهدة الموضوع - كردستان تنتفض على الفساد.. الآلاف الى الشوارع.. وانتشار أمني غير مسبوق والاعلام المموّل يتكتم والمعارض يخشى التنكيل
تغيير حجم الخط     

كردستان تنتفض على الفساد.. الآلاف الى الشوارع.. وانتشار أمني غير مسبوق والاعلام المموّل يتكتم والمعارض يخشى التنكيل

القسم الاخباري

مشاركة » الأحد فبراير 23, 2020 8:59 am

3.jpg
 
بغداد/المسلة: كشفت مصادر ميدانية، ‏السبت‏، 22‏ شباط‏، 2020 عن اندلاع التظاهرات التي شارك فيها آلاف الاكراد في السليمانية، وحشود أخرى في اربيل ودهوك.

وقال شهود عيان ان المتظاهرين هتفوا ورفعوا اللافتات المنددة بفساد الطبقة السياسية والأحزاب في الإقليم.

ووفق الشهود فان أجهزة الامن تنتشر في كل المدن، لاسيما أربيل ودهوك والسليمانية، وسط تكتم اعلامي من النوافذ الإعلامية في الإقليم التي تخشى التنكيل بها، اما وسائل الاعلام المحابية لسلطة أربيل وسليمانية فقد ارتأت الصمت.

وخرج الآلاف من مواطني كردستان، السبت 22 شباط 2020، احتجاجا على تفشي الفساد وانعدام الخدمات وفرص العمل في الإقليم.

وشهدت محافظة السليمانية، حضورا كبيرا من المواطنين المحتجين، حيث تجمعوا في بارك ازادي (الحرية) وسط المدينة، منددين بالفساد والاوضاع السيئة التي يشهدها الاقليم.

اما أربيل، فقد شهدت المحافظة انتشارا امنيا غير مسبوق بالقرب من "منتزه شاندر" والذي كان من المقرر ان يتجمع به المحتجون، ما اضطرهم الى تغيير مكان الاحتجاج والذهاب الى منطقة قريبة منه.

إلى ذلك، القى رئيس حراك الجيل الجديد شاسوار عبدالواحد، كلمة وسط حشود المحتجين في مدينة السليمانية، أكد خلالها أنه "في حال عدم الاستجابة لمطالب المتظاهرين سيتم تنظيم تظاهرة أكبر"، مؤكدا على أن هذه "التظاهرة لبى دعوتها الآلاف من المواطنين فيما ستكون التظاهرة القادمة مليونية".

ويتوقع خروج تظاهرات في محافظات اربيل والسليمانية ودهوك وحلبجة، احتجاجا على ما تشهده كردستان من اوضاع سيئة لا سيما في قطاع الخدمات وانتشار البطالة بين فئة الشباب وتأخر رواتب الموظفين والفساد.
العناوين الاكثر قراءة









 

العودة إلى الاخبار