الوثيقة • مشاهدة الموضوع - محافظ النجف عدنان الزرفي نشاط متسارع لتجنيد العملاء والجواسيس للمخابرات الامريكية CIA : السيد رزاق علي الحسيني
تغيير حجم الخط     

محافظ النجف عدنان الزرفي نشاط متسارع لتجنيد العملاء والجواسيس للمخابرات الامريكية CIA : السيد رزاق علي الحسيني

مشاركة » الخميس سبتمبر 06, 2012 8:50 am

218.png
 

عدنان الزرفي محافظ النجف عميل المخابرات الامريكية المعتمدCIA
لاجل التعرف على تاريخ المذكور وبأختصار: من أهالي مدينة الكوفة والده خضير الزرفي كان يبيع علف الحيوانات ( البرسيم ) وبما أن ربح هذا العمل قليل أشتغل والده بائع خمر متجول في الكوفة ولما كان فتح محل لبيع الخمور في الكوفة ممنوع منعا باتا رسميا ومحتقرا أجتماعيا ولتجاوز تلك العقبات كان بائعا متجولا. كان خضير أبو العرك يزاول هذه المهنة المربحة !!! والاكيد أنه والده تعلم مهنة بيع الخمر من شخص محتقر في النجف أسمه( مانينا) أبو العرك المتوفي . ومن ربح الخمر وبيعه في الكوفة نشأ عدنان الذي يقبل بأي مهنة تسند اليه شريفة أو وضيعة من قبل الامريكان . قبل أحتلال العراق بستة أشهر أنتظم المدعو عدنان خضير الزرفي بدورة تدريب للمخابرات الامريكية في واشنطن هو وعدد من العراقيين
ممن أرتضوا لانفسهم العمل مع المحتلين الامريكان وكان عددهم بحدود 150 شخصا ومدير الدورة هو الحاكم الامريكي الاول قبل بريمر المدعو (جي كارنر) بعنوان أعمار العراق
ومدة التدريب ستة أشهر وكان يتقاضى عدنان مبلغ 16000 دولار شهريا يضاف اليها مخصصات السكن 9000 دولار ليصبح مجموع الراتب الذي يتقاضاه عدنان الزرفي هو 25000 الف دولار شهريا وتم توقيع المنخرطين بهذه الدورة على وثيقة الموافقة على العمل مع المخابرات الامريكية لاي واجب يلكف به المتدرب . دخل عدنان مع القوات الامريكية بصفة مترجم مع الحاكم الامريكي بريمر ثم تقرب أكثر من بريمر ليشتغل فراش وبواب بالاضافة الى كونه مترجما . ومن هذا الموقع قام بريمر وتقديرا لخدماته وادائه الجيد تم تعيينه محافظ
للنجف دون الالتزام بنتائج الانتخابات لمجالس المحافظات . أي بمعنى أن الديمقراطية وضعت جانبا وتم التعيين على اساس الخدمات الى الاحتلال الامريكي ومخابراته ال
CIA
عدنان أنشأ حزبا بعنوا ن الوفاء للنجف ولكن حقيقة الامر هو حزب يعود الى المخابرات الامريكية وعنوانه المعروف الوفاء الى المخابرات الامريكية . عدنان دخل في لعبة الصراع على النفوذ في العراق بين المخابرات الامريكية والمخابرات الايرانية ( الاطلاعات ) التي تسيطر حاليا على مفاصل العراق الرسمية والشعبية . عدنان سرق ثلث موازنة محافظة النجف بأساليب مختلفةوحسب تعليمات المخابرات الامريكية لاجل الصرف على حزبه الوفاء للمخابرات الامريكية ( النجف )دون أن يعترض عليه حزب أو جهة رسمية أو سؤال يوجه له عن مصدر الاموال التي بحوزته وأقربائه من الدرجة الاولى . وأخيرا لجأ الى أسلوب العمل السري والعلني في التجنيد للمخابرات الامريكية أذ قام مؤخرا بتوزيع قطع أراض غالية الثمن في النجف على مئة شخص بشكل سري متجاوزا القوانين واستحقاقات الغير المحتاجين للاراضي من أبناء المحافظة .واليكم أخر نشاط قام به
مزهر الحاتمي / النجف الاشرف
اكد مصدر في ديوان محافظة النجف الاشرف ان خلاف حاد نشب بين محافظ النجف عدنان الزرفي وناائبة الاول رزاق شريف التابع لكتلة الاحرار بسبب قيام الزرفي بتوزيع اراضي سكنية لكتلتة الوفاء للنجف في اماكن مميزة وقد بلغ عدد القطع التي وزعت على اعضاء حركة الوفاء التي يتزعمها محافظ النجف الاشرف عدنان الزرفي الى اكثر من مائة قطعة ارض مميزة
واضاف المصدر ان النائب الاول لمحافظ النجف رزاق شريف اعترض على ما قام به الزرفي بتوزيع اراضي سكنية مميزة على كتلتة الوفاء للنجف وبشكل سري دون دراية نائبه
فيما رفض الزرفي في وقت سابق توزيع قطع اراضي سكنية مميزة على بعض الشرائح منها المهجرين والسجناء السياسيين والصحفيين واوعز باعطاءهم خارج الحدود البلدية كما قال المصدر ان الزرفي اصدر امرا اداريا بتقليص مهام نائبه رزاق شريف "

النجف الاشرف
رزاق علي الحسيني
razzaq1919@hotmail.com
العناوين الاكثر قراءة









 

العودة إلى فيديو