الوثيقة | مشاهدة الموضوع - تفاصيل صفقة سياسية أعادت ضخ نفط كركوك عبر كردستان بدون رقابة من شركة (سومو)، ما ينذر بعودة عمليات تهريبه عبر مافيات إلى تركيا.
تغيير حجم الخط     

تفاصيل صفقة سياسية أعادت ضخ نفط كركوك عبر كردستان بدون رقابة من شركة (سومو)، ما ينذر بعودة عمليات تهريبه عبر مافيات إلى تركيا.

القسم الاخباري

مشاركة » الأحد نوفمبر 18, 2018 4:34 am

38.jpg
 
كشف مصدر سياسي مطلع، السبت، عن تفاصيل صفقة سياسية وراء إعادة ضخ النفط من حقول كركوك عبر أراضي إقليم كردستان بعد توقفها لعام كامل، فيما بين أن عودة التصدير ستتم بدون رقابة من شركة (سومو)، ما ينذر بعودة عمليات تهريبه عبر مافيات إلى تركيا.

يذكر أن صادرات كركوك، قد توقفت قبل عام بسبب أحداث (16 تشرين الأول 2017)، التي عقبت استفتاء الاستقلال الذي أجراه إقليم كردستان وشمل المحافظة الغنية بالنفط، في 25 أيلول من العام نفسه.

وقال المصدر، في حديث صحفي ، إن "ضخ النفط من حقول كركوك من جديد وبهذا التوقيت هو ضمن صفقة سياسية، كانت ضمن الاتفاقات التي شكلت على ضوئها حكومة عادل عبد المهدي".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه، أن "تصدير النفط من كركوك سيكون أيضاً دون رقابة من شركة (سومو) الوطنية، وهذا يعني عودة عمليات تهريب النفط عبر مافيات، تصدرها وتبيعها لتركيا، كما كانت تفعل سابقاً".

واستأنف العراق، أمس الجمعة (16 تشرين الأول 2018)، صادراته من نفط كركوك، عبر أنبوب نفط إقليم كردستان، بعد توقفها قبل أكثر من عام.

وكانت الولايات المتحدة الأميركية، قد رحبت أمس، بالاتفاق الذي تم التوصل إليه بين إقليم كردستان والحكومة الاتحادية، حول إعادة ضخ نفط كركوك عبر أراضي الإقليم.
العناوين الاكثر قراءة









 

العودة إلى الاخبار